منتدى حمده بومنصورة *ينبوع المعرفة * الطارف

حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً .. أهلاً بك بين اخوانك واخواتك آملين أن تلقى المتعة والفائدة معنا

منتدى حمده بومنصورة *ينبوع المعرفة * الطارف

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
منتدى حمده بومنصورة *ينبوع المعرفة * الطارف

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 320 بتاريخ السبت 17 ديسمبر 2016 - 23:28

المواضيع الأخيرة

» صور مشبات ومدافى بتصميم مودران مشبات رخام جديده
مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Emptyالثلاثاء 26 مايو 2020 - 14:26 من طرف جمال ديكورك

»  كراس التمارين والكتابة للسنة الاولى ابتدائي
مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Emptyالأحد 13 أكتوبر 2019 - 1:44 من طرف kaddour_metiri

» تصميم بابداع وعروض لجمال ديكور بيتلك صور مشبات مشبات رخام مشبات الرياض
مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Emptyالإثنين 14 يناير 2019 - 23:34 من طرف shams

» بيداغوجية الدعم بدل الاستدراك
مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Emptyالثلاثاء 31 يوليو 2018 - 23:31 من طرف shams

» بالمحبة والاقتداء ننصره.
مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Emptyالأربعاء 11 يوليو 2018 - 12:58 من طرف shams

» Le Nom .مراجعة
مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Emptyالجمعة 25 مايو 2018 - 17:22 من طرف أم محمد

» Le sens des Préfixe
مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Emptyالجمعة 25 مايو 2018 - 17:20 من طرف أم محمد

» حل إختبار شهادة التعليم الإبتدائي في الرياضيات2018
مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Emptyالجمعة 25 مايو 2018 - 17:15 من طرف أم محمد

» حل إختبار شهادة التعليم الإبتدائي لغة عربية 2018
مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Emptyالجمعة 25 مايو 2018 - 17:12 من طرف أم محمد

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 16041 مساهمة في هذا المنتدى في 5794 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 10954 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو Bnglla فمرحباً به.

.: زوار ينبوع المعرفة :.

لغة الينبوع

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

برامج للكمبيوتر

 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 

+google

مواقيت الصلاة


    مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق

    حمده
    حمده
    Admin

    عدد المساهمات : 1749
    تاريخ التسجيل : 22/02/2010

    مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Empty مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق

    مُساهمة من طرف حمده في السبت 24 نوفمبر 2012 - 10:19

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    أيها الأقاضل ، أيتها الكريمات ، حرصا منا على إفادة من يرغبون في الاطلاع على التاريخ وسعيا إلى إبراز دور الشخصيات الوطنية سنحاول بمشيئة الله وعونه نشر مذكرات الرئيس الراحل أصيل ولاية الطارف الشادلي بن جديد على حلقات اعتمادا على كتاب الجزء الأول منها بهدف تعميم الفائدة وتمكين أكبر عدد من الاطلاع على مضمونها ومعرفة أصالة وإخلاص ونزاهة هذه الشخصية الفذة التي عرفت في أوساط المجاهدين ومن عرفوه عن قرب بسمات توزن بالذهب قلما نجدها لدى غيره في هذا الزمن فضلا عن التعريف ببعض الأسماء الواردة فيها وغايتنا في ذلك هو التأريخ لهذه الشخصية الوطنية التي لعبت دورا بارزا أثناء الثورة التحريرية وفي عهد الاستقلال .

    [/center][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    أولا : التعريف بالكتاب من حيث الشكل والمضمون
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    ــــ الغلاف الأمامي يحمل صورة للمجاهد الشادلي بن جديد
    ــــ الغلاف الخلفي يتضمن لمحة حول الرئيس الراحل الشادلي بن جديد طيب الله ثراه وملخص عن الجزء الأول
    ـــــ الكتاب اشتمل على : إيضاح ، توطئة و أحد عشر فصلا
    ــــ العنوان : مذكرات الشادلي بن جديد ـ الجزء الأول ـ ملامح حياة عدد الصفحات : 297
    ــــ تحرير عبد العزيز بوباكير
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    أستاذ جامعي مختص في الأدب الروسي
    الناشر : دار القصبة للنشر ـ سبتمبر 2012
    ــــ الفهرس احتوى على العناوين التالية :
    الأصول والطفولة ، نشأة الوعي ، سنوات اللهب ، مؤتمر الصومام وإنشاء القاعدة الشرقية ، مؤامرة العقداء
    هيئة الأركان العامة ، أول سجين في عهد الاستقلال ، حركة جوان التصحيحية ، في الناحية العسكرية
    الثانية ، العلاقات مع المغرب ، ذكريات عن رحلات
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    نلتقي مع الحلقة الأولى قريبا
    حمده
    حمده
    Admin

    عدد المساهمات : 1749
    تاريخ التسجيل : 22/02/2010

    مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Empty رد: مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق

    مُساهمة من طرف حمده في الأربعاء 28 نوفمبر 2012 - 16:00

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    ويتجدد اللقاء بكم مع الحلقة الأولى :

    تخصص للإيضاح الوارد في الكتاب من ص11 إلى ص13
    ترددت طويلا قبل الإفراج عن هذه المذكرات . فقد كنت أعتبر أن حياتي ومسيرة كفاحي لا معنى لهما قياسا بجسامة التضحيات التي قدّمها شعبي خلال مراحل تاريخه الطويل . كما مقتنعا ، أيضا ، أن ما قمت به من تضحية بالنفس أثناء ثورة التحرير ، وما قدّمته من جهد في السنوات التي أعقبت الاستقلال لم تكن سوى واجب كان عليّ تأديته ، أسوة بأبناء جيلي من الجزائريين . وما زاد في تردّدي هذا هو أني قرأت مذكرات العديد من السياسيين والقادة العسكريين البارزين ، ومنها مذكرات جزائريين طبعا ، فوجدت أغلبها غارقا في النرجسية وتضخيم الذات على حساب الحقيقة والتواضع المطلوبين في أية شهادة تاريخية .
    غير أن إلحاح عدد من الأصدقاء من المجاهدين المخلصين انتصر في الأخير على تردّدي ، كما أن محاولات البعض النيل من تاريخي النضالي زادني اقتناعا بضرورة خوض هذه التجربة . غير أنني وجدت نفسي ، وأنا أسترجع ذكرياتي القريبة والبعيدة ، أمام عائقين اثنين . يتمثل العائق الأول في كون أغلب الوثائق المتعلقة بسنوات كفاحي إما ضاعت مني ، وإما أتلفت لأسباب مختلفة يضيق المقام لشرحها في هذه الصفحات . أما العائق الثاني ، فيتمثل في تذبذب الذاكرة
    التي تصير مع مرور الزمن ، كما يجري المثل ، مجرد صدى لصوت منطفئ .

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    لقد اخترت لهذا الجزء الأول عنوان (( ملامح حياة )) لأن الأمر يتعلق ، فعلا ، بمجرد ملامح من حياتي . إن الإنسان ، كما هو معلوم ، مهما كانت قوة ذاكرته
    نسّاي . كما أنني أسقطت عامدا ، بعض الأمور التي يمكن أن تؤوّل كإساءة إلى بعض الأشخاص ، أو كتصفية حسابات شخصية . إنني في هذه المذكرات قد نأيت بنفسي عن تشويه الحقائق والتجريح في الأشخاص والمبالغة في الأحداث . وإني على ثقة من أن هذه الشهادة الصادقة المتواضعة ، مهما كانت قيمتها ، خليقة بأن تقدم مادة للمؤرخين للفصل في قضايا وطنية وأحداث تاريخية كثُرحولها الجدل والخلاف .
    ولقد تفاديت ــ ما استطعت ـ الحديث عن الأمور التي لم أكن شاهدا عليها أو طرفا فاعلا في مجرياتها . ولعل القارئ سيلاحظ أنني متأثر فيما أرويه بمواقفي وأرائي الحالية ، وهذا أمرلا طبيعي لأننا في العديد من الحالات لا ندرك مغزي بعض المواقف التاريخية وسياقها ـــ حتى لو كنا شهود عيان فيها ــ إلا بعد انقضائها . وقد يجد المرء نفسه ، أحيانا ، في خضم حوادث جسيمة ، وعاصفة دون أن يدرك آثارها فيه وفي مستقبل بلده إلا بعد عقود . غير أن ما يشفع لي هنا
    هو حرصي الشديد على عرضها بكل أمانة ، قدر الإمكان ، محاولا استخلاص بعض الدروس . وإني إذا رجوت لهذه المذكرات رجاء هو أن تقدمني للناس كما تمنيت أن يعرفوني وليس كما رسموه عني من صورة سماعا .

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    ختاما لا يفوتني أن أخصّ بالشكر الجزيل عددا من الأصدقاء ممن ساعدوني في استرجاع أحداث معينة ، ودققوا معي في أسماء الأماكن والأعلام . كم أشكر بصورة خاصة ، الأستاذ عبد العزيز بوباكير على صبره وتطوعه للاستماع إلي ّ فيما نظمت معه من جلسات طويلة دامت أربع سنوات كاملة .

    الإضــــــــافات الذاتيــــــــــــــة
    معاني كلمات :
    نأيت : نَأى عنه : نَأيًا : بَعُد عنه

    ما نستخلصه :
    ـــ اعترف بأن ما قدمه هو واجب كان عليه تأديته على غرار بقية المواطنين .
    ــ المذكرات تم إنجازها بناء على إلحاح المجاهدين المخلصين وردا على محاولات النيل من تاريخه النضالي .
    ـــ اختار عنوان (( ملامح حياة )) لأن الأمر يتعلق بملامح من حياته .
    ـــ يصرح بأنه أسقط عمدا بعض الأمور تفاديا للتأويل ( إساءة أو تصفية حسابات )
    ـــ نأى عن تشويه الحقائق والتجريح في الأشخاص والمبالغة في الأحداث .
    ـــ اعترافه بتواضع الشهادة المقدمة وصدقها .
    ـــ اعترافه بأنه نأى ( ابتعد ) عن تناول الأحداث التي لم يكن شاهدا عليها أو طرفا فاعلا في مجرياتها .
    ـــ أراد أن يقدم نفسه للناس عوض رسم صورة عنه سماعا .
    ــــ اتسم الإيضاح المقدم بالوضوح والصراحة والصدق والتواضع .

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    كلمة من خطابه بتاريخ 17/01/1989
    (( فالشكوى مسموحة ولكن لا بد أن نبادر إلى اتخاذ الإجراءات وفي اعتقادى أن في هذا المجال فيه إجراءات للإصلاح الإداري والتخفيف من التعقيدات البيروقراطية وتسهيل علاقة المواطن بالإدارة المحلية .................
    فالإصلاح الإداري ضروري ويعد بالطبيعة من اختصاص السلطات المحلية ووزارة الداخلية خاصة والولاة بصفة عامة . وعليه لابد أن نخفف التعامل قدر الإمكان بين المواطن والإدارة وبودي أن يتفهم الإخوة الولاة المشاكل التي تطرح في القاعدة للقضاء على بعض الظواهر التي هي في الحقيقة غير مقبولة ))

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    لقاؤنا يتجدد قريبا مع الحلقة الثانية
    حمده
    حمده
    Admin

    عدد المساهمات : 1749
    تاريخ التسجيل : 22/02/2010

    مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Empty رد: مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق

    مُساهمة من طرف حمده في الخميس 21 فبراير 2013 - 15:37

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    [color=red]إليكم الحلقة الثانية والتي تتضمن
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] الكتــــاب

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    ولدت عاما قبل احتلال فرنسا ـ بطريقة استفزازية مثيرة لمشاعر الجزائريين ـ بالذكرى المئوية لاحتلال الجزائر . ومن المؤكد ، أن صور ذلك الاحتفال ومظاهره المتبجحة مثلت ، بالنسبة إلى أجدادنا وآبائنا لحظة الم وإحباط شديدين ، لا سيما وان السلطات الفرنسية أرادت من وراء إحيائها لتلك المناسبة تأكيد انتصار المشروع الاستدماري وتمجيده ، مدعية أنها قضت ، وإلى الأبد ، على سلسلة الانتفاضات العفوية وإشكال المقاومة الباسلة التي واجهها بها شعبنا منذ أن وطأت أقدام الجيش الفرنسي ، ومن بعده حشود الكولون و شذاذ الآفاق ممن وفدوا من أرجاء أوروبا كلها ، أرض الجزائر .
    لقد عانى أجدادنا وآباؤنا الظلم والحيف الاستعماريين طويلا ، بأشكال وصور لا إنسانية قاسية . وقد معاناتهم تزداد شدة ووطأة ، وهم يشاهدون قراهم ومداشرهم تحرق ، وأراضيهم تسلب منهم ،وعرى مجتمعهم تفكك وهويتهم تستأصل بالمسخ والتنكيل . وحين فتحنا ، آنا وأبناء جيلي ، أعيننا على تلك الحقائق المريرة ، وعلى واقع بلدنا
    المغتصب وجدنا أنفسنا في وضع لا نحسد عليه ،
    فمن جهة ، كان المستعمرون يرفعون ، بكل زهو وغطرسة ، شعار (( الجزائر الفرنسية )) بينما كان آباؤنا ، من جهة أخرى ، يغذون فينا جذوة الانتماء إلى ارض مجيدة وعقيدة راسخة في القلوب .وكان من الطبيعي ، إزاء وضع كهذا ، أن نطرح على أنفسنا ، كشباب ، أسئلة مؤرقة عن أسباب هذا الوضع وعن سبل الخروج منه .
    ومن حسن الحظ أن فتح الكفاح المرير الذي خاضه شعبنا ـ بفضل الوعي الذي رسخته فيه الحركة الوطنية بكل أطيافها ـ أعيننا على أفق العمل السياسي ، على الرغم من تجاوز القضايا والأفكار المطروحة آنذاك حدود مداركنا . وشيئا فشيئا ، بدأنا نعي أن تحرير البلاد من النير الاستعماري يمر ، حتما ، عبر اختيار صعب وعسير ، وأن الطريق
    إليه ليس مفروشا بالورود ، وإنما هو مليء بالمآسي والتضحيات الجسام .
    وكانت مجازر 8 ماي 1945 المأساوية هي الشرارة التي صقلت هممنا وشحذت عزائمنا وعمقت وعينا بضرورة فعل شيء ما ، بحيث صار سؤال ما العمل ؟ هو خلاصة القضية الوطنية . لقد أضحت تلك الحوادث الدامية على شفاه أغلب الجزائريين إلى أن تحولت كلمة (( جهاد)) إلى ما يشبه المفتاح السحري للإجابة عن هذا السؤال ؛ هذا حتى إن كانت كلمة جهاد آنذاك تعني شيئا آخر غير ما تعنيه اليوم . فأنا أذكر أن الشباب كانوا يجوبون الأرياف باحثين عن سبل تحرير بلدهم وطرد المحتل . وكان تحرير الأرض والدفاع عن الإسلام متلازمين لا انفصام بينهما ولا طلاق . وكنت واحدا من هؤلاء الشباب .
    كنا في حاجة إلى من يأخذ بأيدينا ويوجهنا إلى أن دقت ساعة الحقيقة والحسم في غرة نوفمبر 1954. كان جيلي مخيرا بين أن يعيش حياة المذلة والهوان ، أو أن يختار حياة العزة عبر (( طريق الجبل )) بكل ما في معارجه وطباته من مخاطر وصعاب .
    وما ساعدني ، شخصيا ، على سلوك هذا الطريق هو أنني كنت متهما في مسقط رأسي بالتشويش على الإدارة و (( القياد )). وهي التهمة التي قد ألصقت بوالدي أولا ، إذ كان الوالد معروفا بها ، وينعت
    ب(( الهادي المشوش )) ، وكان يقال عني ، أيضا ، ابنه المشوش .وأنا على مر الزمن أعتز بهذه التهمة ، لأنها أشبه ما تكون بشهادة ميلادي الحقيقية . هكذا انتقلت بعد أقل من نصف عام من اندلاع الانتفاضة المسلحة من التشويش على فرنسا إلى محاربتها بحد السلاح وقد قلب هذا الانتقال حياتي رأسا على عقب ، واليوم ، حين أسترجع سنوات كفاحي ، أحمد الله الذي سدد خطاي ، فلولاه ما كنت لأهتدي ، ولكانت حياتي من دون هذا الكفاح بلا معنى .
    لقد احتضنتني ثورة التحرير بكل ما فتحته أمامي من أمال وأحلام . وجعلت مني إنسانا واعيا باختياراته ، مدركا لمسؤولياته ، متبنيا لمصير بلده ومستقبل شعبه . واحتضنت ، أنا بدوري ، هذه الثورة بكل زخمها وأخطائها . وهل توجد ثورة في تاريخ الإنسانية معصومة من الخطأ ؟ سؤال أوجهه إلى أصحاب الأصوات الناشزة ، التي لا ترى في تاريخ ثورتنا التحريرية ــ لأسباب سياسية واضحة ـ
    إلا الأخطاء داعيا إياهم إلى الالتفات قليلا إلى الأخطاء المماثلة في حركات التحرر والحركات الاجتماعية التي عرفها العالم المعاصر ، بما فيها
    الثورة الفرنسية نفسها ، لتدرك أن الثورات هي إخفاق وانتصار ، أمل وخيبة أمل ، وأن تحقيقها لأهدافها يبرر الأخطاء التي تحدث في مسارها .
    هكذا كانت ثورتنا التحريرية ، فرغم ما ارتكب باسمها من أخطاء جسيمة إلا أنها حققت آمال شعبنا في الانعتاق والعيش في كنف الكرامة والأمان . لقد عشت مع المجاهدين لحظات صعودها ، كما عشت معهم فترات اعتقدنا فيها أنها آيلة إلى الانهيار ، لكننا صمدنا وانتصرنا بفضل عزائم الرجال وتضحياتهم .
    مر على ثورتنا أكثر من نصف قرن . ومع ذلك ، لازالت هذه الثورة ، إلى اليوم ، تصنع الحدث ، سواء على مستوى الجدل السياسي في الداخل ، أو مستوى العلاقة مع القوة الاستعمارية السابقة ، أو مستوى كتابة تاريخها . ويبدو لي أن الوقت قد حان لتحريرها من التوظيف السياسي باسم شرعية أصبحت الأجيال الحالية تنظر إليها بعين الريبة ، وترك المسألة للشهادات النزيهة وللمؤرخين . وقد كنت أنا من أوائل من دعوا إلى تجاوز الشرعية التاريخية لبناء جزائر تنعم بالديمقراطية والشرعية الدستورية . ولا شك أن هذه المهمة من الصعوبة بمكان ، بالنظر إلى إصرار بعض الدوائر الاستعمارية على مقولة الجوانب الإيجابية للاستعمار التي تجد ، للأسف الشديد ، آذانا صاغية لها هنا في الجزائر . كم كنت أول من دعا إلى طي صفحة الماضي وليس إلى تمزيقها . فلا أحد منا ، نحن أبناء نوفمبر ، ولا أبناء الأجيال القادمة ، له حق تمزيق هذه الصفحة ، لأنها جزء من تاريخ الجزائر . فجرائم الاستعمار مازالت ماثلة إلى يومنا هذا ، والجراح لم تندمل بعد ، . وإن اندملت ، ذات يوم ، فصفحتها في التاريخ لا تزول .
    لقد قمنا ، نحن المجاهدين ، بمهمة مقدسة استدعانا إليها التاريخ . وينبغي الآن أن نفسح المجال للآخرين لأنهم أجدر وأكفأ منا في بناء جزائر تنعم بالاستقرار والسلم والعدل الاجتماعي . لقد صرت مقتنعا ، وأنا في الثمانين من العمر ، أن لا فضل لي على هذا الوطن إلا ما قدر الله لي أن أقوم به . وأنا من ذلك الرعيل الأول من المجاهدين الذين تحملوا ،
    من دون انقطاع ، ما أملته عليهم الثورة من مهمات وواجبات منذ أن كنت نائب مسؤول فوج في بداية الثورة إلى غاية مغادرتي رئاسة الجمهورية في جانفي 1992 . وكنت دائما أعتبر كل ما قمت به تكليفا وليس تشريفا .
    وبعد ، فأرجو أن لا يفوت القارئ أني أردت لهذا الجزء الأول من مذكراتي ، الذي بين يديه ، أن يكون مجرد شهادة ، لا غير . وهو يغطي الفترة الممتدة
    بين 1929 و1979 ، ويتناول جذوري وطفولتي واكتساب الوعي والتحاقي بالكفاح المسلح وكفاحي بالقاعدة الشرقية وقيادة أركان جيش التحرير الوطني والمهمات التي قمت بها ، كقائد عسكري ، بعد استرجاع السيادة الوطنية . وسيليه ، بحول الله وعونه ، جزن ثان يتناول قضايا مهمة وحساسة في تاريخ الجزائر المعاصرة . وما توفيقي إلا بالله

    الشاذلي بن جديد
    الجزائر في 14 أفريل 2012

    ــــ القاعدة الشرقية : ورد تعريفها ضمن سلسلة ومضات وذكريات كفاح من القاعدة الشرقية

    ــــ كلمات لها دلالة
    الاستفزاز ، التبجح ، شذاذ الآفاق ، الحيف ، عرى مجتمعهم ، التنكيل ، المسخ ، زهو ، غطرسة ، جذوة ، مؤرقة

    [b]تحليــــــل بسيــــــط


    أكد حقيقة الاستعمار بالعبارات التالية :
    ـ قراهم ومداشرهم تحرق ، وأراضيهم تسلب منهم ،وعرى مجتمعهم تفكك وهويتهم تستأصل بالمسخ والتنكيل .
    ــ أرادت من وراء إحيائها لتلك المناسبة تأكيد انتصار المشروع الاستدماري وتمجيده ، مدعية أنها قضت ، وإلى الأبد ، على سلسلة الانتفاضات العفوية وإشكال المقاومة الباسلة التي واجهها بها شعبنا منذ أن وطأت أقدام الجيش
    ـــ لقد عانى أجدادنا وآباؤنا الظلم والحيف الاستعماريين طويلا ، بأشكال وصور لا إنسانية قاسية .
    ـــ كان المستعمرون يرفعون ، بكل زهو وغطرسة ، شعار (( الجزائر الفرنسية )).
    أبرز مواقف الجزائريين قائلا :
    ــ يغذون فينا جذوة الانتماء إلى ارض مجيدة وعقيدة راسخة في القلوب.
    ــ فتح الكفاح المرير الذي خاضه شعبنا ـ بفضل الوعي الذي رسخته فيه الحركة الوطنية بكل أطيافها أعيننا على أفق العمل السياسي
    ــ تحرير البلاد من النير الاستعماري يمر ، حتما ، عبر اختيار صعب وعسير ، وأن الطريق إليه ليس مفروشا بالورود ، وإنما هو مليء بالمآسي والتضحيات الجسام .
    أحداث الثامن ماي هي الشرارة التي صقلت هممنا وشحذت عزائمنا وعمقت وعينا بضرورة فعل شيء ما
    ــ كان تحرير الأرض والدفاع عن الإسلام متلازمين لا انفصام بينهما ولا طلاق .
    ــ لقد احتضنتني ثورة التحرير بكل ما فتحته أمامي من أمال وأحلام . وجعلت مني إنسانا واعيا باختياراته ، مدركا لمسؤولياته ، متبنيا لمصير بلده ومستقبل شعبه .
    ــ الثورات هي إخفاق وانتصار ، أمل وخيبة أمل ، وأن تحقيقها لأهدافها يبرر الأخطاء التي تحدث في مسارها

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    الراحل الشاذلي بن جديد هو :
    ـ من الأوائل من دعوا إلى تجاوز الشرعية التاريخية لبناء جزائر تنعم بالديمقراطية والشرعية الدستورية .
    ـ أول من دعا إلى طي صفحة الماضي وليس إلى تمزيقها .
    ــ أول من قال لا أحد منا ، نحن أبناء نوفمبر ، ولا أبناء الأجيال القادمة ، له حق تمزيق هذه الصفحة ، لأنها جزء من تاريخ الجزائر .
    ـ أول من قال ينبغي الآن أن نفسح المجال للآخرين لأنهم أجدر وأكفأ منا في بناء جزائر تنعم بالاستقرار والسلم والعدل الاجتماعي .
    ـ أول اعترف قائلا : كنت دائما أعتبر كل ما قمت به تكليفا وليس تشريفا .

    موعدنا القادم مع الفصل الأول :
    الأصول والطفولة 1929 ـ 1945 ص21




    عدل سابقا من قبل حمده في السبت 23 فبراير 2013 - 8:17 عدل 1 مرات
    أم حمزة
    أم حمزة
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 1510
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010
    العمر : 61

    مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق  Empty رد: مذكرات الرئيس الراحل الشادلي بن جديد : انقشاع غيوم وانجلاء حقائق

    مُساهمة من طرف أم حمزة في الخميس 21 فبراير 2013 - 22:27

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 4 أغسطس 2020 - 17:53