منتدى حمده بومنصورة *ينبوع المعرفة * الطارف

حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً .. أهلاً بك بين اخوانك واخواتك آملين أن تلقى المتعة والفائدة معنا
منتدى حمده بومنصورة *ينبوع المعرفة * الطارف

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 23 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 23 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 320 بتاريخ السبت 17 ديسمبر 2016 - 23:28

المواضيع الأخيرة

» بيداغوجية الدعم بدل الاستدراك
الثلاثاء 31 يوليو 2018 - 23:31 من طرف shams

» بالمحبة والاقتداء ننصره.
الأربعاء 11 يوليو 2018 - 12:58 من طرف shams

» Le Nom .مراجعة
الجمعة 25 مايو 2018 - 17:22 من طرف أم محمد

» Le sens des Préfixe
الجمعة 25 مايو 2018 - 17:20 من طرف أم محمد

» حل إختبار شهادة التعليم الإبتدائي في الرياضيات2018
الجمعة 25 مايو 2018 - 17:15 من طرف أم محمد

» حل إختبار شهادة التعليم الإبتدائي لغة عربية 2018
الجمعة 25 مايو 2018 - 17:12 من طرف أم محمد

» حل إختبار شهادة التعليم الإبتدائي لغة فرنسية 2018
الجمعة 25 مايو 2018 - 17:10 من طرف أم محمد

» Le Cycle de l'eau
الجمعة 25 مايو 2018 - 16:45 من طرف أم محمد

» إختبار التربية اللغة الفرنسية للفصل الثالث2018
الجمعة 25 مايو 2018 - 16:37 من طرف أم محمد

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 16037 مساهمة في هذا المنتدى في 5792 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 10849 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو جوري تقى فمرحباً به.

.: زوار ينبوع المعرفة :.

لغة الينبوع

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

برامج للكمبيوتر

 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 

+google

مواقيت الصلاة


    بشراكم أيها الآئلون إلى الزوال

    شاطر
    avatar
    anise2011
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 3640
    تاريخ التسجيل : 14/12/2011
    العمر : 38

    بشراكم أيها الآئلون إلى الزوال

    مُساهمة من طرف anise2011 في الخميس 2 يناير 2014 - 15:41

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    هذا الموضوع نشرته في جريدة الشروق اليوم 30-12-2013 السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته :بعد الإجحاف الذي تعرض له المعلمون القدامى وحرمانهم من الرتب المستحدثة في قطاع التربية واعتبارهم آئلون إلى الزوال وليس من حقهم الإستفادة من التصنيفات الجديدة أردت أن أوجه كلمة إلى هذه الفئة التي خدمت القطاع وكان جزاؤها جزاء سنمارفتعرضوا للإزدراء من طرف المعلمون الجدد فأردت أن أوجه لهم هذه الكلمة
    أخيرا وبعد شد وجذب وأخذ وعطاء ولقاءات متكررة طبعتها حوارات ونقاشات ماراطونية بين النقابات ووزارة التربية الوطنية وكأن الأمر جلل اهتدى حكماؤنا وبعد النظر في الموضوع نظرة ثاقبة وصلوا بعدها إلى ماكان يجب أن يصلو إليه دون الحاجة إلى كل هذه المفاوضات والتي أدت إلى هذه الإنقسامات وسط أبناء القطاع فقد صاروا إلى فريقين صنف له في الميدان صولات وجولات وهو من أصحاب الخبرات ويرى أنه ليس من العدل أن يحرم من الترقيات وصنف درس في الجامعات ويتعالى على الصنف الأول بأنه من أصحاب الشهادات وهو فقط من يجب أن يوضع على جداول الترقيات لتحتدم بعدها الصراعات رغم أن الحق أبلج لايحتاج إلا إلى خالص النيات والابتعاد عن الخلفيات وبعد كل هذا المد والجزروصلوا إلى وجوب إدراج من أطلقوا عليهم اسما أومصطلحا لم نسمع به إلا في بلادنا الآئلون إلى الزوال في رتية أستاذ بعدما ماكان معلما وكأن هذه الرتبة لم تعد صالحة فأنصفهم بذلك الزمان بعد ان كادوا يعصفون بجهودهم وتذهب تضحياتهم وسنوات طويلة من العناء والكفاح في هذه المهنة الشاقة أدراج الرياح ، ورجع بالتالي الحق إلى أصحابه ودانت له رقاب الرافضين بعدما كادت تزيغ قلوب كثير من المعلمين بسبب الإجحاف , فتبرم بعض المنتسبين إلى القطاع حديثا من أصحاب الشهادات الجامعية والتي هي في الحقيقة كسراب بقيعة يحسبه الظمآن ماءا حتى إذا جاءه لم يجده شيئا، شهادات جامعية بزاد من العلم قليل ومستوى في التدريس متواضع وضئيل وهذا ماتبيٌن للجميع من خلال ماقدموه من عمل ليس فيه على الشهادة أدنى دليل، هؤلاء رفضوا المكسب وزاحموا معلمين درسوهم طمعا في تسلق رتب دون ان يذوقوا مر الممارسة الميدانية ولم يثبتوا جدارتهم بحمل الرسالة النبيلةلأن الكثيرمنهم من أجبر على الإنضمام إلى القطاع في ظل شح مناصب العمل ولم تكن له أدنى رغبة في التدريس ليجد نفسه يحصد مكاسب لم يكن يحلم بها حرم منها أصحابها الحقبقبون ممن اشتعلت رؤوسهم شيبا في هذه المهنة فمنهم من طمع في رتبة مدير وهو مازال لم يقض في التدريس إلا زمنا يسير. أليس من الغريب أن تجد شابا مازال غضا طريا لم تعركه الحياة هو الآمر الناهي في مؤسسة تربوية المفروض ان فيها للحكمة والتجربة مكانا ويحضى الكبير فيها بالإحترام والتقدير وآخر يصبوا إلى رتبة مكوٌن وهو مازال يحتاج إلى تكوين ومستواه في التعليم إلى تحسين .لذلك أقول لهؤلاء
    بشراكم أيها الآئلون إلى الزوال لقد انتصرتم على الظلم والطغيان وأنصفكم الزمان بعدما كاد الغدر يرمي بكم في بحر النسيان لقد ثبتم وصبرتم ورضيتم بالقليل وتحملتم جور الأخلاء والأبناء ومن بفضلكم في سفينة القطاع صار ربان وأنسته المناصب ذكر معلم كان بالنسبة له بالامس القريب أعظم إنسان فلما ارتقى سلم الرتب وحاز الشهادات تنكر له ورماه بقلة العلم ونقص الكفاءة ولم يعد صالحا لمواكبة تغيرات هذا العصر وللتخلص منه قد آن الأوان فرتبة معلم لم تعد تصلح في عصر التقدم والرقي ولم يعد لها في أوساط المجتمع صدى ولا شان
    كما قال الشاعر: علمـــــــته نظم القوافي فلما انشد الشعر هجاني
    فقد صار المعلم عيب وفي عنقه قد علق كل نقص وتقصير ومستوى متدني ومهان وحان الوقت لفسح المجال أمام أستاذ تزود بالعلوم وعليه علق الرهان فلم تلتفتوا إلى الأراجيف وعملت بصدق وعانيتم في صمت وربحتم بذالك الرهان وهل من الطبيعي أن نختلف في صفة معلم وبين الرتب لانجد له مكان, إنه لعمرك من أحجيات هذا الزمان فأي مقام أرفع من منزلة المعلم يا إخوان ,لقد صار المعلم محل جدل بالنسبة لعباقرة هذا الزمان في أي المواضع يكون بعدما حضي بالتبجيل على مر العصور ومازال إسمه في الامم مصان ,فما الذي يضير أستاذأ جديدا صار هو ومعلمه في الرتبة سيان. أيها الشرفاء من سادتنا المعلمين إن بينكم وبين المجاهدين شبه لقد حملتم العلم إلى الجبال والنجوع والشعاب والوديان وقطعتم المسافات وغاصت أرجلكم في الأوحال والرمال وركبتم ظهور الحمير والبغال لتصلوا بالعلم إلى أقصى مكان وقد قدمتم كل ماتستطيعون لقد فجرتم ليل الجهل ومزقتم ظلامه وتجاوزتم ركامه حتى صار لأبناءنكم أعلى مقام وصار لهم في درجات العلم اسم وعنوان ومنحتموهم جهدكم وحياتكم وكنتم مثالا للتفاني وكان شغلكم الشاغل توصيل العلم لطالبيه ولم تنشغلوا بتحسن أحوالكم ,لقد خدمتم هذا الوطن بحب وإخلاص بأزهد الأثمان وعلى الظروف الصعبة تغلبتم وقدمتم بذلك البرهان ,لقد انتصرتم على الظلم في شهر نوفمبر شهر الإنتصارات وزوال الاحزان .أيها الآئلون إلى الزوال لاتغضبوا حتى وإن أزالوكم من على دفاتر الترقيات فالزوال سنة إلاهية لاأحد باق [كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذّو الجلال والإكرام ] لكنكم تبقون في قلب كل حر وتبقى آثاركم شاهدة عليكم لقد ملئتم الجامعات بالطلبة والطالبات وزودتم كل القطاعات بالعاملين والعاملات وفي المستشفيات اسألوهم من درٌس الممرضين والممرضات واسألوا أيضا الأطباء والطبيبات واسألوا من صار له اسم في الصحف والقنوات ومن أصبح عَلَما يدير المؤسسات والجامعات وعلى رأس بعض الوزارات على أيدي من درس كل هؤلاء في مراحلهم الأولى وهل تعلموا على أيدي المتأخرين ممن يتباهون بأنهم أصحاب شهادات فلا تأسوا على مابدر من ضعاف العقول من أبناءكم والبنات وبما اجترحوا في حقكم من السيئات فإلإبن قد يكون من شيمته العقوق في عصر غابت فيه الأخلاق وأصبح الإحتكام فيه إلى الماديات ,ستتركون الميدان بشرف بعدما ما أديتم ماعليكم آجلا أم عاجلا، وسيتولى المهمة بعدكم من وصفوا أنفسهم بأنهم دهاة يعرفون كيف يحققون المعجزات والنتائج في المستقبل هي وحدها من تحكم لصالح من كان من المفترض أن تكون الترقيات ...... وإن غدا لناظره قريب.
    فاخر لخضر-مدرسة مسعدي رضا – حاسي فدول - الجلفة
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    م ن ق و ل


    ______*التـــــــــــوقيع *_______
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    رشيد العايش
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 816
    تاريخ التسجيل : 22/03/2012
    العمر : 48
    الموقع : الطارف

    رد: بشراكم أيها الآئلون إلى الزوال

    مُساهمة من طرف رشيد العايش في الخميس 2 يناير 2014 - 20:29

    شكرا لك


    ______*التـــــــــــوقيع *_______
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 22 أكتوبر 2018 - 19:29