منتدى حمده بومنصورة *ينبوع المعرفة * الطارف

حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً .. أهلاً بك بين اخوانك واخواتك آملين أن تلقى المتعة والفائدة معنا
منتدى حمده بومنصورة *ينبوع المعرفة * الطارف

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 11 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 11 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 320 بتاريخ السبت 17 ديسمبر 2016 - 23:28

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 16022 مساهمة في هذا المنتدى في 5780 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 10849 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو lombardia فمرحباً به.

.: زوار ينبوع المعرفة :.

لغة الينبوع

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

برامج للكمبيوتر

 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 

+google

مواقيت الصلاة


    مبايعة الأمير عبد القادر محطة من محطات تاريخ أمتنا المجيد

    شاطر
    avatar
    حمده
    Admin

    عدد المساهمات : 1748
    تاريخ التسجيل : 22/02/2010

    مبايعة الأمير عبد القادر محطة من محطات تاريخ أمتنا المجيد

    مُساهمة من طرف حمده في الثلاثاء 27 نوفمبر 2012 - 0:04

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    عبدالقادر كان يقود معركة ضد الجيش الفرنسي في مكان يدعى حصن- فيليب- بالقيطنة حين أبلغه أباه بأنه قد اقترحه لأن يقود المقاومة ضد المستعمر الفرنسي ، فعاد الى معسكر وقبل الاقتراح في هدوء وانضباط وبدون زهو وقال :" إن من واجبي طاعة أوامر والدي". خاصتا وهو يعلم بان اباه قد أشار على قومه لما جاؤوه يستشروه في إيجاد مخرج للأزمة التي حلت بالبلاد والعباد جراء هذا الغزو الغاشم . بأن يبعثوا بوفد إلى سلطان المغرب ليعرضوا عليه انضمام البلاد لسلطانه، فعملوا بمشورته، وبعثوا وفدا إلى المغرب لمقابلة السلطان، فأحسن هذا الأخير- مولاي عبدالرحمان- وفادتهم وتقبل عرضهم بكل امتنان، وعين ابن عمته - علي بن سليمان- على الجزائر، واتخذ تلمسان عاصمة للمقاطعة الجديدة، وامتد نفوذها حتى مليانه شرقا، وخطب السلطان عبدالرحمان في المساجد، وظن الجميع أن الأمر قد انتهى إلى هذه النهاية السعيدة، لكن فرنسا لم يرضها هذا الوضع المستجد لتضاربه مع مصالحها، فأوعزت إلى سفيرها بطنجة أن يقدم تهديدات مباشرة للسلطان، وإبراز العواقب الوخيمة التي ستنجم عن هذا التصرف، فبلغ الهلع مبلغه لدى عبدالرحمان فرضخ لتهديدات فرنسا، وسارع إلى سحب جنوده بعد ستة أشهر فقط من دخولها البلاد مما جعل الأمور تؤول إلى حالتها الأولى من الفوضى والاضطراب.
    وهنا لم يجد كبار القوم ورؤساء القبائل بداً من العودة ثانية إلى الشيخ محيي الدين الذي اقترح ابنه عبد القادر لهذه المهمة الكبيرة .
    بدأت مراسم البيعة الاولى التي تمت"بوادي فربوحه" بسهل غريس عند شجرة الدردار وهي شجرة عظيمة كان القوم يجتمعون تحتها للشورى، وكان ذلك بتاريخ 13 رجب 1248 هـ الموافق لـ 28 نوفبر 1832 م(46) حيث بايعه القوم وفي مقدمتهم والده، الذي لقبه بعد مبايعته " بناصر الدين" وتلاه أقاربه ثم أشراف القوم ورؤساء القبائل والأعيان وبقية أفراد الشعب.ولعل الصورة التي تمت بها
    مبايعة عبدالقادر تحت شجرة الدردار كان الدافع اليها اقتفاء أثر السلف الصالح، وتقليد الصورةالرائعة التي تمت فيها مبايعة الرسول- صلى الله عليه وسلم - في بيعة الرضوان تحت شجرة الحديبية والتي ذكرها المولى تعالى بقوله
    ( لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة - سورة الفتح، آية 17).
    وبعد أن تمت البيعة توجه الأمير إلى مسجد معسكر ، ووقف خطيبا في الجموع الكبيرة - التي احتشدت لترى أميرها الجديد - خطبة ، حاثاً فيها الناس على الانضباط والالتزام، داعيا إلى الجهاد والعمل.وبعد الانصراف. أرسل الأمير الوفود والرسائل إلى بقية القبائل والأعيان الذين لم يحضروا البيعة لإبلاغهم بذلك، ودعوتهم إلى مبايعته أسوة بمن أدى واجب الطاعة فلبى الجميع النداء وهرع الناس جموعا وفرادى، وبدأت الوفود تتوإلى لأداء واجب البيعة للأمير الشاب، وانعقد بذلك مجلس عام حضرته جماهير عريضة من أفراد الشعب يتقدمهم الأعيان والأشراف، وزعماء القبائل والعشائر وجرى فيه أداء البيعة الثانية العامة في 13 رمضان سنة 1248 هـ الموافق لـ4 فبراير 1833 والتي يمكننا القول بشأنها أنها استفتاء شعبي حر اختار فيه القوم بكل حرية ومسؤولية الشخص المناسب الذي سيتولى شؤون هذه الدولة

    المصدر : [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    avatar
    أم حمزة
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 1510
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010
    العمر : 59

    رد: مبايعة الأمير عبد القادر محطة من محطات تاريخ أمتنا المجيد

    مُساهمة من طرف أم حمزة في الثلاثاء 27 نوفمبر 2012 - 20:41

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 20 أبريل 2018 - 19:30