منتدى حمده بومنصورة *ينبوع المعرفة * الطارف

حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً .. أهلاً بك بين اخوانك واخواتك آملين أن تلقى المتعة والفائدة معنا
منتدى حمده بومنصورة *ينبوع المعرفة * الطارف

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 320 بتاريخ السبت 17 ديسمبر 2016 - 23:28

المواضيع الأخيرة

» تصميم بابداع وعروض لجمال ديكور بيتلك صور مشبات مشبات رخام مشبات الرياض
حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد Emptyالإثنين 14 يناير 2019 - 23:34 من طرف shams

» بيداغوجية الدعم بدل الاستدراك
حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد Emptyالثلاثاء 31 يوليو 2018 - 23:31 من طرف shams

» بالمحبة والاقتداء ننصره.
حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد Emptyالأربعاء 11 يوليو 2018 - 12:58 من طرف shams

» Le Nom .مراجعة
حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد Emptyالجمعة 25 مايو 2018 - 17:22 من طرف أم محمد

» Le sens des Préfixe
حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد Emptyالجمعة 25 مايو 2018 - 17:20 من طرف أم محمد

» حل إختبار شهادة التعليم الإبتدائي في الرياضيات2018
حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد Emptyالجمعة 25 مايو 2018 - 17:15 من طرف أم محمد

» حل إختبار شهادة التعليم الإبتدائي لغة عربية 2018
حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد Emptyالجمعة 25 مايو 2018 - 17:12 من طرف أم محمد

» حل إختبار شهادة التعليم الإبتدائي لغة فرنسية 2018
حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد Emptyالجمعة 25 مايو 2018 - 17:10 من طرف أم محمد

» Le Cycle de l'eau
حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد Emptyالجمعة 25 مايو 2018 - 16:45 من طرف أم محمد

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 16039 مساهمة في هذا المنتدى في 5793 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 10953 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو Farhet فمرحباً به.

.: زوار ينبوع المعرفة :.

لغة الينبوع

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

برامج للكمبيوتر

 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 

+google

مواقيت الصلاة


    حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد

    anise2011
    anise2011
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 3640
    تاريخ التسجيل : 14/12/2011
    العمر : 39

    حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد Empty حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد

    مُساهمة من طرف anise2011 في الأحد 7 أكتوبر 2012 - 2:09

    حداد.. و"جنازة رئاسية" للشاذلي بن جديد
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    توفي أمس، رئيس الجمهورية الأسبق، الشاذلي بن جديد، بمستشفى عين النعجة العسكري، عن عُمر يُناهز الـ83 سنة، بعد صراع مع المرض، بعدما أدخله قبل أيام في غيبوبة عميقة، إثر أزمة قلبية مفاجئة، استدعت نقله على جناح السرعة إلى المستشفى حيث وُضع تحت العناية المركزة.

    وأعلن بيان لرئاسة الجزائرية الحداد لمدة ثمانية أيام على روح الرئيس الراحل الشاذلي بن جديد عبر كامل التراب الوطني وأضاف "من أجل السماح للمواطنين والأجهزة المشتركة للدولة بإلقاء النظرة الأخيرة على روح الفقيد تقرر تسجية جثمانه بقصر الشعب بالعاصمة الجزائر الأحد".

    كما قررت رئيس الجمهورية إقامة جنازة رسمية للرئيس السابق يوم الاثنين على أن يوارى الثرى بمربع الشهداء بمقبرة العالية بالعاصمة.

    ونـُقل مساء أمس، جثمان الراحل من المستشفى العسكري، إلى بيته العائلي ببوارسو في الجزائر العاصمة، حيث توافد مسؤولون ومجاهدون ودبلوماسيون وسفراء أجانب، إلى جانب أصدقاء الفقيد ومواطنون بسطاء، على بيت الرئيس الأسبق لتقديم العزاء ومواساة أفراد عائلته الصغيرة .

    وتقرّر إعلان الحداد، فيما ستشيّع مراسيم جنازة ثالث رئيس للجزائر، بمقبرة العالية، في جنازة رئاسية، سيحضرها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، وكبار المسؤولين في الدولة، وكذا شخصيات وطنية رافقت الراحل بن جديد وعملت معه سواء كمسؤول عسكري أو رئيس للدولة .

    ويُرتقب السماح للمواطنين بإلقاء النظرة الأخيرة على ثالث رئيس للجزائر المستقلة، بقصر الشعب، حيث سيتلقى أيضا التحية العسكرية، قبل إتمام مراسيم التشييع.

    كما يُنتظر حضور مراسيم التشييع، رؤساء دول وحكومات أجنبية، وشخصيات دولية ثقيلة، كانت لها علاقات صداقة واحترام وتواصل مع الفقيد بن جديد، الذي يشهد له محيطه أنه نجح في ربط شبكة علاقات دولية متميزة.

    ويشاء القضاء والقدر، أن تتزامن وفاة الرئيس بن جديد، مع الذكرى الـ 24 لأحداث الخامس أكتوبر 88، وقبل بضعة أيام من عرض مذكرات بن جديد، الذي فضل إرجاء نشرها إلى الذكرى الـ 58 للثورة التحريرية، المصادف للفاتح نوفمبر القادم. كما تشاء مشيئة الله، أن ينتقل الرئيس بن جديد إلى جوار ربّه، بعد سبعة أشهر عن وفاة الرئيس السابق للجزائر، الراحل أحمد بن بلة، الذي حظي بجنازة رئاسية، كـُتب للشاذلي أن يحضرها بمربّع الشهداء.

    وفاة الرئيس بن جديد، جاءت "مباغتة" حتى وإن أشارت بعض المعلومات أنه كان يقاوم أمراض البروستات والكلى، إلاّ أنه ظهر في صحة جيّدة، عند حضوره جنازة بن بلة، بعدما لم يفوّت حضوره بروتوكولات تخليد احتفالات عيدي الثورة والاستقلال، إلى جانب بوتفليقة وكافي وبن بلة، في تقليد جديد، اعتبره المتابعون ردّ اعتبار من بوتفليقة لسابقيه من الرؤساء.

    بن جديد الذي خلف هواري بومدين، زميله في مجلس الثورة، خلال الفترة الممتدة ما بين 1979 و1992، تولى حقيبة وزير الدفاع من نوفمبر 1978 إلى فيفري 1979، قبل أن يصبح رئيسا للجمهورية، خلفا للرئيس الراحل هواري بومدين.. ولد الراحل الشاذلي بن جديد في الفاتح جويلية 1929 بقرية السباع ببلدية بوثلجة التابعة لولاية الطارف، انخرط سنة 1954 في جبهة التحرير الوطني قبل أن يلتحق سنة بعد ذلك بجيش التحرير الوطني بالولاية الثانية بمنطقة قسنطينة.

    في 1956 أصبح الراحل قائدا في ناحيته، وبعدها نائب قائد منطقة سنة 1957 وقائد منطقة برتبة نقيب سنة 1958، كما انتقل لفترة وجيزة إلى القيادة العملياتية لمنطقة الشمال سنة 1961، ليعين عاما بعد ذلك قائدا للناحية العسكرية الخامسة في قسنطينة برتبة رائد. وفي سنة 1963 أوكلت لبن جديد مهمة الإشراف على انسحاب القوات الفرنسية من تلك المنطقة قبل أن يتولى قيادة الناحية العسكرية الثانية بمنطقة وهران في 4 جوان 1964.

    الرئيس الراحل كان عضوا في مجلس الثورة في 19 جوان 1965 بعد الإطاحة بالرئيس الراحل أحمد بن بلة، في ما سمّي بـ"التصحيح الثوري"، كما تولى في فيفري 1968 الإشراف عن انسحاب القوات الفرنسية من منطقة وهران، سيما عملية الجلاء من مرسى الكبير لتتم ترقيته سنة بعد ذلك إلى رتبة عقيد، قبل أن يكلفه مجلس الثورة سنة 1978 خلال فترة مرض الراحل هواري بومدين بتولي تنسيق شؤون الدفاع الوطني.

    تم تعيينه في جانفي 1979 أمينا عاما لجبهة التحرير الوطني، بعد المؤتمر الرابع، ثم مرشحا للانتخابات الرئاسية ليتم انتخابه رئيسا للجمهورية في 7 فيفري 1979 مع توليه منصب وزير الدفاع الوطني إلى غاية جويلية 1990، وهو التاريخ الذي تولى فيه هذا المنصب رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي العميد خالد نزار.

    حصل بن جديد، على تجديد الثقة في منصب الأمين العام لجبهة التحرير الوطني في ديسمبر 1983، ليتم اختياره كمرشح لرئاسة الجمهورية من قبل المؤتمر الخامس للأفلان لعهدة ثانية، وأعيد انتخابه كرئيس للجمهورية مرتين متتاليتين سنتي 1984 و1988 وسمّي بن جديد بمهندس إنشاء اتحاد المغرب العربي، بعد لقاء جرى في زرالدة سنة 1989 بين قادة بلدان المغرب العربي.

    غداة أحداث أكتوبر 1988 أعلن الراحل الشاذلي عن إصلاحات سياسية بينها مراجعة الدستور الذي كرس التعددية الحزبية ابتداء من فيفري 1989، في ظل إخضاع جبهة التحرير إلى "تصحيح" أفضى إلى إنهاء مهام الفقيد شريف مساعدية، واستخلافه بالراحل بعبد الحميد مهري.

    وفي جوان 1991 أعلن حالة الطوارئ في كامل التراب الوطني، وقرر تأجيل الانتخابات التشريعية ليوم 27 جوان من نفس السنة، إلى 26 ديسمبر، وفي 4 جانفي 1992 وقـّع قرار حلّ المجلس الشعبي الوطني الذي كان يرأسه أنذاك عبد العزيز بلخادم.

    رحيل الرئيس بن جديد، يأتي في ظرف دولي وإقليمي ووطني حسّاس ومميّز، من بين مؤشراته الحراك الحاصل بشأن "الإصلاحات السياسية" في البلاد والتحضير لتعديل الدستور، بعدما حـُسب للشاذلي توقيع شهادة ميلاد التعددية فسمّاه البعض بـ"أبو الديمقراطية"، بعدما عدّل دستور 1989 وباشر إصلاحات أعقبت "ثورة" أكتوبر 88، قبل أن يرمي المنشفة ويُغادر قصر المرادية، في 11 جانفي 1992، مباشرة عقب توقيف المسار الانتخابي.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    ______*التـــــــــــوقيع *_______
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 25 مايو 2019 - 2:31